الاثنين، 29 أبريل، 2013

اه يا إسكندرية اه





ممكن تخدينى بحضن كبير
ممكن تضمينى جوه البحر اوى بس متغرقنيش
ممكن تدفينى شوية
من جوايا يا اسكندرية
ممكن متفكرنيش غير بالفرح اللى شوفته عندك سنين عمرى كله
ممكن يا شط اسكندرية تكون مختلف
انت اكيد هتبقى مختلف
انا قررت انى أبنى
أبنى حاجة لسه مش عارفة ايه
بس هبنى برمالك اللى بيطوحها المايه فى ثانية
هبنى انا وحمزة
احلام جميلة
واشكال جميلة
كلها مبهجة
مفيش مكان للحزن
ارجوكى 
يا اسكندرية


اللوحة للفنان
خالد هنو

هناك 4 تعليقات:

TAWFIK GAMAL يقول...

بجرى وانا حافى
على رملك الدافى
وايديكى ف اديا
**
وسط المطر حضنك
دايما وانا جمبك
الفرحه ف عينيا
**
عارف..أنا مقصر !!
وفى البعد بتحسر
والدنيا ضاقت بيا
**
أيوه انا راجع
وصوتك انا سامع
أصيلة يا اسكندريه
**
من وحى الصورة .. وكلماتك الرقراقه تقبلى ارتجالى البسيط
...حقا انت مبدعه
..بتمنالك التوفيق
توفيق

حاول تفتكرنى يقول...

ومن منها لا يعشقها
وبصدق وبساطة عبرتي عن عشقك لهذه المدينة الساحرة
كنت دائما اقول لاصدقائي الاسكندرانية ، للاسكندرية سحر ورائحة انتم لا تعرفونها ، وفي يوم عاد صديق لي من اجازة في مصر فقال لي : عندما دخلت الاسكندرية شممت تلك الرائحة التي تتحدث عنها وملكتي ذاك السحر برغم انها مسقط رأسي
اللوحة جميلة ونابضة ، اشعر بها حية ( الضباب ، المطر ، كوبري ستانلي ) رغم انها لا تعكس قواعد المرور
قمت بالتقاط صورة فوتوغرافية لكوبري ستانلي في الليل وكانت لقطة مبهرة ، لو كنت فنانا ما تركته بدون رسم

شكرا علي هذا البوست الرائع

shaimaa samir يقول...

اهلا توفيق

مرحبا بك وبكلماتك الجميلة هذة

تحياتى لك

shaimaa samir يقول...

حاول تفتكرنى
:)
عودا حميدا للنظام القديم
:):)

سافرت الى راس البر ومرسى مطروح واللغردقة
ولم اشم تلك الرائحة التى تحدثت عنها ودوما اشتاقها هى مميزة حقا بها لمن يعشقها

اما عن كوبرى ستانلى فاحنا وعائلتى المفترض نطالبهم بتعويضات باهظة .. كنا بننزل فى شقة تطل عليه مباشرة بجوار كوستا اللى اتبنى من كام سنة وسنتين متتاليتين كانو بيحفرو فى الكوبرى ده واحنا موجودين وبالليل مش عارفين ننام واحنا اسمنا فى مصيف وفى سنة الافتتاح معرفناش نسافر !!
بس سافرنا بعديها تانى واستمتعنت بيه لكن وللاسف كل ما بعدى على لاشقة بفتكر ايام رائعة لاننا بننزل فى حتة تانية دلوقتى
معلش اصلك فكرتنى بايام معينة فى حياتى

للعلم اللقطات المبهرة احيانا الواحد بيعجز عن وصفها سواء بالكلمة او بالرسم

نورت