الاثنين، 27 أبريل 2009

سخرية..

ما زالَ بين البينيات
بينٌ
ابقى فيه!!
أشنُق بعض الموتى بيدى الرقيقتين
هاتين
وأأبى أن أعودَ الى بينى الاول..
أرحلُ الى فاصلتى الخاصة
أستمع الى ضحكات موتى!!
وربما نغمات موتِى الازلى!!
تُفَتِتُنِى أرضُ السماء
حينما اقف عليها
اهدهدها
البحر ما زال بردان
كقلوب أسماكه الميته...
أدورُ فى نقطة زوالى
ولا أفنى..
ولا أتبدد..
دودة فى باطن الارض
تسخر منى
فساكون يوماً
وجبتها!!
********
من ديوانى
اطياف الصمت

الخميس، 23 أبريل 2009

faust the dummy



















رغم كل الغضب الذى انتبابنى من كليتى بسبب ما فعلوه
ولا مجال لسرد اى شىء
سوى متى سنعامل بطريقة اكثر انسانية
الا اننى عندما رايت الصور
سعدت بها كثيرا

فريق مسرح كلية الفنون التطبيقية
بالامس
faust the dummy
العرض المسرحى لتلك المسرحية

وهذا البوم الصور

http://www.facebook.com/album.php?aid=17070&id=517129989
شكرا لصديقتى التى صورت
:)
صديقتى التى حضرت
كتبتها برؤيتها
من وحى فاوست الدمية !(برؤيتى)
................................... (عرايس خشب ..لكن قالت كتير) ................................
فى دُكان لعب قديم .. عرايس خشب محطوطين .. منهم مايل وعدل ..رفيع وتخين مترصصين كده من غير نظام .. تلاقى الماريونيت جمب البلياتشو ,وفارس جمب عفريت العلبة !والبللارينا الحلوة مُختفية فى صندوق ..والساحرة هى اللى برا بمقشة طولها مترين !
وأنسية عجوزة لكن زى الدُمى قاعدة تكتب على الهامش ...( زى ما فى الدنيا كتير قاعدين !)
وبعد ما أخر دبة رجل سابت المكان ..راح قال فاوست : أنا عايز أبقى حر مش خشبأشوف الدنيا وأتمرمغ فى العجب ..(ماهو أصله داق الحتة دى من البشر ..سافر كتير واتعلم من السفر)كفاية بقى تراب ..وحبسة فى قوضة مخنوقة !قالوا له أصحابه : ليه ما احنا كده كويسين ؟قالهم : ليكوا حق ..ما انتوا مش عارفينان البشر ده عالم جميل .. حر كده يمشى ..يتكلم ..يقول اللى فى نفسهمش خشب..صنم .. حرام عليه حتى العويل !
(بصراحة عشان فاكر كده ...كان مسكين ! )
--ردوا وقالوا : مالنا كده ما احنا كمان عالمنا جميل ؟لا نقدر نكره ولا نأذى حتى الساحرة اللى بتهددنا كل شوية ..ماعندهش تعاويذ !ومافيش فرق بينا وبين البشر غير أننا يمكن شوية مغفلين!قال لهم : لوقعدت أقولكوا 100 سنةبرضه هتبقوا مش فاهمين ..رد عليه البلياتشو : عايز ليه تبقى بشر..دول حتى خايبينعندهم عقل صحيح ..بس عليه مش مسيطرين وحتى أرواحهم فى أجساد ..هم لها مش مالكين !
(فضل كده قاعد بحلمه ..متعلق بالخيطان !)لحد ماجيه صندوق مُريب ..خاف الكل يفتحه وهو كمان بس الفرق أنهم كلهم بعدوا الا هو ...اقترب !(وكان قربه ده هو السبب...أصله كده الطموح مايحتاجش غير فكرة )من غير مايفتحه ...الصندوق أتفتح !وطلع منه 4 قالوا له نفسك فى اه ؟قالهم حلمهقالوا له : ده شئ مش سهل !قالهم : خدوا كل حاجة ..فلوس ؟قالوا له : ماتلزمناش ..مش كل حاجة الفلوس !قال لهم : طب اه ؟قالوا له : ممممم... هات الخيوط قال لهم بس كده : أتفضلوا ..دى حريتى أغلى !قالو له : وحاجة كمان ..تسمع كلامنا وتسيب لينا نفسكاصل أنا عارفين بالظبط ..ازاى تحقق حلمك !قال لهم : يعنى اه ..ممكن أعمل حاجات غصب عنى ؟قالوا له :لايمكن ..أوعى تعمل حاجة مش فى نفسك !(....أصل الغواية ليها أصول )وافق ..قالوا له : كذبة صغيرة وافق ..قالوا له : كسرها ..دى قدمتوافق ..صحيح بعد صراع بس وافق ..قالوا وقالوا ....(ما هو اللى وافق من الأول يديهم الخيوط ...مسكين)
اصحابه قالوا : أرجع ..ده مش أنتهو : لأ خلاص ده أنا قربت ....مش هينفع ..مش هتبقىلأ هابقى وهاتشوفوا ..ماتيجوا معايا تمضوا العقد !صدقنا ..هتندمواه الفرق مانا كل يوم عايش فى ندم كبير !مافيهاش حاجة لو اجرب ..مش هيقتلنى التغيير
ماتت العمة ..وطعن الفارس ..نهر صاحبه ......وقال مش قادررر !!
هو لازم أعمل كده عشان أكون انسان !قالوا له : أنت وافقت ولا ناوى ترجع فى الكلام ؟قال لهم مش عايز خلاص ..أنا أقدر أكون حر من غيركم !قالوا له : ما تقدرشقال : لا أقدر .. أنا حاسس اهو بروح جوايا قالوا لبعضهم : مجنون ..بدأ يحس زيهم مع أنه من غيرنا عمره ماهيكون !(بدا يقطع فى الخيوط(صرخ اتألم ..أصله كل مايقطع فى خيط ..حتة منه بتتقطع وقفوا عليه يتفرجوا !)(قطع خيوطه كلها ..قلبه الخشب أتحرق !ماعرفش يقف !وقع .. ماتأتارى حياته كانت فى الخيوطاتاريه لما حاول يبقى انسان من غير شيطان ..ماتلان الملاك على الأرض بيتحرق ! )
(شالوه أصحابه تانى .. وقعدوهسكت الكلام ..سكون خيم على المكان ..ضلمة ماعادا نور وحيد ..كان فى قنديل العجوزة !اللى كانت قاعدة تكتب ..على الهامش !بصت قبل ماتمشى على اللعبكله فى مكانه ..كله تمام مشيت وقفلت الدُكان :على عرايس صحيح خشب...لكن قالت كتير ! )

الأحد، 19 أبريل 2009

انعزال..


بعيدا
بعيدا
الا من نفسى



احتاج الى بعض التركيز
فى كل شىء
دعواتكم للمشروع كثيرا

الأربعاء، 15 أبريل 2009

حلـــم...



نسماتُ الصباح
تدغدغ اجساداً
اهلكها ظلام الليل...
نور الشمس
اصبح حلمٌ
يساور هلكى القلوب...
وما بين

الظلام والنور
أبحثُ عن حكاية طفلٍ
يحلُم بفراشة بالليل...



اطياف الصمت

الاثنين، 13 أبريل 2009

الثلاثاء، 7 أبريل 2009

السبت، 4 أبريل 2009

عودة مرثية...



الحمد لله
كثيرا مانظن الخير فى شىء
ولا ندرى
اكان الخير حقا
ام لا
كل ما نحتاجه
الرضا

الحمد لله