الخميس، 19 فبراير، 2009

روح...



يا ايتها الروح التى فى السماء

اهبطى بداخلى

تخللينى

دثرينى جيدا مما اخاف



يا ايتها الروح

رفقا بقلب

ذاق الكثير

وجسد

يراوده الالم


يا ايتها الروح

اقبلى بهدوئك المستكين

فانثرى انوارك

بداخلى

سئمتُ ظلمات ليلى الطويل


يا ايتها الروح

لا تدمعى عينك لاجلى

فقط احتوينى


يا ايتها الروح

الهائمة

تجمعى لاجل قلبى


يا ايتها الروح

اشتاق لعناق طويل

ومسحة على راس

شيخوختى المبكرة


يا ايتها الروح

لا تكونى مثلهم

انهم يسأمون

ويقولون ما لا يفعلون

كونى انت قدرى

كونى بصرى

كونى احساسى الصادق

الذى فقدته


يا ايتها الروح

رفقا بجناحى المكسور

وعنفوانى الصناعى

وقوتى الخائرة


يا ايتها الروح

هيا أُسكنينى

واستكينى

ولا تبرحى عنى مقعدا


يا ايتها الروح

اقبلى

بنسمات فريدة

تلامس وجهى الشاحب

وعطر من الاحلام

وقصاصة بها معنى

الحياة


يا ايتها الروح

خذى منى

كل شىء

كل شىء

واعطينى فقط

مفتاح السعادة



يا ايها الروح

لا تهبطى

لا تهبطى

فقد عرفت الطريق

اليك

وانا

مشتاقة

مشتاقة




لا ادرى ماذا كتبت

ولن اعيد قرائته ثانية

19-2-2009

الصورة من تصويرى
مسجد السلطان حسن


هناك تعليقان (2):

مجداوية يقول...

السلام عليكم

الصورة جميلة لكنها باهته وصغيرة الحجم

الكلمات حزينة لكنها اشف من الروح التى لا نراها

اصدق الكلمات هى التي تخرج دون تفكير ودون تصليح ودون اعادة صياغة

.. نرمين زين الدين .. يقول...

زهره

افتقدت كلماتك التي تعبر عني
ولكنني أريد أن تخري أنتي من قوقعة نسك التي تقبع في بحر عميق بحر ليس ببحرك ولكنه منتحل لشخصيتك الجميلة في صورة سوداء ...

تحرري