الخميس، 27 نوفمبر، 2008

نوبة...



الامر واضحا كوضوح الشمس

وهل نحتاج للمصابيح فى وضح النهار
_الاغبياء منا فقط_ اقصد من يتصنعون الذكاء المفرط

هم من يحتاجونها


من منا يحب ان يحيا ضريرا كى يعيش وهما


هو فقط صانعه


هو فقط يحياه


من منا يمشى بمصابيح


مدعيا كل ذكاء


الامر
واضحا

واضحا


ولكننا نحير انفسنا


ونرهقها بما لا تحتمل


دعوا انفسنا طيورا محلقة


فكوا عنها تكبيلات التفكير المزمنة


انها حقا مزمنة


كم امقتها نوبات التفكير


فى اوقات معينة



*************


شيماء سمير



11/8


2.27 صباحا


الثلاثاء، 25 نوفمبر، 2008

لسه...


لسه فيه فى الشمس
ضى

السبت، 22 نوفمبر، 2008

موت ...



عندما ارهقنى الموت
قررت
الرحيل
من الموت
الى الموت
فلا مفر..!!
********
4/2008
اللوحة رسمت فى 2007

الأربعاء، 19 نوفمبر، 2008

انتزاع..



يحيرنى امرك كثيرا
ايها القامع خلف قناعك
اتضحك الان ام تبكى؟
مساحيقك المتلونة
بها خطوط عمرك
تذوب
تحترق
اراك تمسحها بعناية
مخافة ان تختلط
البسمة الزائفة
بحزنك المخزون
فيكونان خليطا متناقضا..
ايها القامع خلف قناعك
انزعه ببطء شديد
كى لا تؤلمنى
انزع ارتسامات الشفاة والعيون المبهجة
والالوان الزاهية
لتفضح سكونك الدامى!!
اهداء الى ابتى ابوخالد
اتتذكرها ابتى؟؟!!
عود احمد

السبت، 15 نوفمبر، 2008

أخافهم.. ولكــــــــن




















نعم اخاف الفئران
ولكن اليس لهم الحق
فى القليل من المرح!!!!
واليس لنا الحق
فى قليل من
الابتسام
:)
_ما وراء المعنى 2_


الخميس، 13 نوفمبر، 2008

سقوط...


ويختلف ..السقوط
_ما وراء المعنى 1_

الأربعاء، 5 نوفمبر، 2008

من قبساتى...


تحديث
قبساتى اليومية
على هذا اللينك
او كتابة قبسات يومية على جوجل ستظهر فى الارشيف فى منتديات المصممين
هذا جزء تجميعى منها

عندما قال بلطف ... ممكن؟؟!!

قالت بعناد معتاد

ليست المشكلة فى الامكان

ولكن الاهم هوالتمكين


إنه التفكير الذى يميت الاحياء

والعمر كله غير كاف

للتفكير المطلق
***************************

فى صورة محكمة التركيب

اشاهدها واخى

قلت بكل ثقة

مهما كبرت ساظل طفلة

حجما وقلبا وافعال

افقال باستنكارلكل منا سنه وعمره

يجب ان يعيش فترته


صدق من قال يوما

المشكلة تكمن فى اننا
نقتل الاطفال الذين يعيشون بداخلنا

دعوة لاطلاق سراح من كبلناهم من امد

دعوا الاطفال تلهو فينا

بدلا من ان تلهو بنا الدنيا

دوما اقول لنفسى خرافة_ انا صانعتها بكل فخر_

ان الاطفال ترى الملائكة

وتلهو معهم على الارصفة

ليس تقليلا لقدسيتهم

ولكنهم يدركون ان الاطفال

ما هم الا ملائكة صغاريوم ماسينبت فيهم شيطان صغير

اما الانتصارواما الفرار

......

ربما اكملها ذات يوم
*************************

كان يتمنى ان يجيد تحدث لغتنا

ليقول فقط

كفوا ذاك المقص الغشيم بصاحبه عنى


_رجلا كان يحلق لحمارا_


قد كان يستغيث

بلا صوت

ولاننا باصوات

فلا نخجل من ان نستغيث ابدا

الخوف وقتها

ان لم نجد من يغيثنا...!!!!!
*******************************

والقيثارة المتحطمة

من اوتار القلب المنتهك

نعزف سيمفونية حزنها الابدى

بلا منااااازع...

كنت اسطرها يجوارها

_على غير عادتى_

فاحتفظت بالورقة

وكتبت بجوار كلماتى تاريخا مناقضا

لحالتى كانت
اذكى مما اتخيل

ارادت ان افيق

واردت وقتها

لو اننى استطيع الابتسام الساذج
***********************************

الرغبة فاقت

طرقاتنا المسدودة

والرحيل لم يعد قاتلا كبدايته

والصحراء تتسع رغما عنى

والمساءات تمضى بلا شعلات منيرة


جزء من قصيدة

_كتبتها باناملى هذى_

وقلبى ذاك

استشعرها بكامل قواى العقلية
******************************


نحو عالمك

احبو بخوف شديد

وقلق اشد

تحاوطنى وساوس شيطانية

وهواجس

لا يتبقى سوى صوت من بعيد

_اظنه يماثل صوتك_

يدندن بفرح


اننى معكِ
****************************

ايتها الفراشات

لا تلمن الا انفسكن...

يغريكن اللهب الساطع

فتتجهن نحوه_بغباء_ شديد

ظانين انه دفئكم وملاذكم

ولا تعلمون ان فيه

موتكم

من منا يحترق كل يوم

نتيجة لهب زائف

خدعنا

من منا يفيق قبيل الاحتراق؟؟!!